شغل تتبع البلوتوث | Turn on Bluetooth tracing

تم تحديث تطبيق NZ COVID Tracer ليشمل تقنية التتبع عبر البلوتوث. يتيح لك تتبع البلوتوث تلقي تنبيه إذا كنت بالقرب من مستخدم تطبيق آخر كانت نتيجة فحصه لـ COVID-19 إيجابية.

لا يهدف تتبع البلوتوث إلى استبدال عمليات تتبع جهات الاتصال الحالية أو رموز الاستجابة السريعة QR من NZ COVID Tracer. لا تزال بحاجة إلى مسح رموز QR لتتبع المكان الذي كنت فيه. تتبع بلوتوث هو أداة إضافية - تساعد على تتبع الأشخاص الذين كنا بالقرب منهم.

كيف تعمل

بمجرد تشغيل تتبع البلوتوث، فإنه يعمل بإرسال رمز تعريف عشوائي خاص وآمن. كما هو الحال مع هاتفك يعطي هاي-فايف رقمية للهواتف الأخرى القريبة منك. تسجل وظيفة تتبع البلوتوث كم كان بعد الهاتف الآخر عنك، والمدة التي قضيتها على هذا الحال. يجب أن تكون خاصية التتبع ببلوتوث مشغلة في الهواتف التي تكون على اتصال معها أيضاً.

هذا يعني أنه عندما تظهر نتيجة فحص COVID-19 لشخص ما إيجابية، سيستطيع إرسال إشعارات مجهولة الهوية تحتوي على جميع المعرفات العشوائية التي أرسلها هاتفه خلال الـ 14 يوماً الماضية. إذا تعرف هاتفك على أي من هذه المعرفات، وكنت آنذاك قريباً لمسافة ولفترة كافيتين لأن تجعلك عرضة لخطر الإصابة، فستتلقى حينها تنبيهاً بذلك. سينصحك هذا التنبيه بما يجب عليك فعله للحفاظ على سلامتك وسلامة اسرتك.

شاهد فيديو تتبع البلوتوث على هذه الصفحة للتعرف على كيفية عمله (external link)

كيفية تشغيله

ستقوم معظم الهواتف بتحديث التطبيق تلقائياً. يمكنك أيضاً اختيار تحديث تطبيقك يدوياً عن طريق آب ستور أو بلاي ستور.

بمجرد قيامك بالتحديث، سيسألك التطبيق عما إذا كنت تريد تشغيل تتبع البلوتوث. بمجرد تشغيلك لهذا، سوف يستمر بالعمل حتى عند إغلاق التطبيق الخاص بك.

لن يستخدم تتبع البلوتوث أي من رصيد هاتفك المحمول، ولن يستنزف بطاريته لأنه يستخدم بلوتوث منخفض الطاقة.

ستبقى خصوصيتك محمية

ستبقى خصوصيتك محمية دائماً عندما تقوم بتمكين تتبع البلوتوث - لا يمكن له مشاركة موقعك أو اسمك أو أي معلومات أخرى عنك. ولا يسجل تتبع البلوتوث أيضاً الأشخاص الذين اتصلت بهم أو المكان الذي كنت فيه.

هذا يعني أنك إذا تلقيت تنبيهاً بسبب تواصلك مع شخص ثبتت نتيجة فحصه لـ COVID-19 إيجابية، فلا أحد غيرك سيعلم بأنك تلقيته. يتم الاحتفاظ بجميع معلومات تتبع جهات الاتصال التي جمعتها باستخدام التطبيق بشكل آمن على هاتفك، ويكون دائماً الخيار لك لأي معلومات تود مشاركتها.